أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) عن توقيع اتفاق تعاون إماراتي ياباني في مجال الطاقة مع وكالة الموارد الطبيعية والطاقة اليابانية لتخزين أكثر من 8.1 مليون برميل من الخام في مرافق تخزين يابانية.

 بموجب بنود الاتفاق الجديد ـ بحسب وام ـ  البالغة مدته ثلاث سنوات، تستطيع أدنوك تخزين النفط الخام في المنشآت اليابانية وبيعه إلى عملائها، شريطة أن تزود السوق اليابانية بكميات محددة إذا حدث نقص في

إمدادات النفط هناك.

 وأكدت وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانية، اليوم الثلاثاء، أنه جرت زيادة طاقة التخزين المتفق عليها مع أدنوك من مليون كيلولتر (6.3 مليون برميل) سابقًا إلى 1.3 مليون كيلولتر، وهو ما يعادل حوالي أربعة أيام من استهلاك اليابان من النفط.

 تستورد اليابان حوالي 25% من نفطها من الإمارات.

 تأتي الخطوة في ظل سعي اليابان لتعزيز

أمن إمدادات الطاقة لديها في ظل توترات جيوسياسية بالشرق الأوسط تتنامى منذ العام الماضي. وتشتري اليابان الفقيرة الموارد الطبيعية 90% من نفطها من المنطقة.

 وفي ديسمبر، قالت شركة اليابان الوطنية للنفط والغاز والمعادن إنها جددت اتفاقا مع أرامكو السعودية بشأن تخزين النفط الخام على جزيرة أوكيناوا لثلاث سنوات أخرى.

 وتعتزم وزارة الاقتصاد والتجارة اليابانية وضع استراتيجية جديدة للموارد هذا العام تماشيًا مع توصيات خرجت بها لجنة حكومية متخصصة في الطاقة في ديسمبر، دعت إلى تعزيز برنامج الاحتياطي الوطني للنفط لضمان قدرة البلاد على تأمين أنواع الوقود الرئيسية.



أقرا الخبر من المصدر

SHARE