أغلقت معظم بورصات الخليج على ارتفاع يوم الخميس، فيما تلقى مؤشر دبي الدعم من القطاع المالي، بينما تضررت البورصة المصرية من عمليات بيع للأسهم القيادية.

 

وارتفع المؤشر السعودي الرئيسي 0.3 بالمئة، فيما ارتفع سهم أرامكو السعودية النفطية العملاقة 1.1 بالمئة، بينما قفز سهم جبل عمر للتطوير 5.1 بالمئة.

وقال وزير الطاقة السعودي يوم الخميس إن أوبك+ ستستكمل جميع تعويضات الإنتاج الزائد للنفط قبل نهاية العام.

وأغلق المؤشر الرئيسي لبورصة دبي مرتفعا 0.9 بالمئة بقيادة صعود سهم بنك الإمارات دبي الوطني 1.9 بالمئة ومكسب 0.9 بالمئة لسهم بنك دبي الإسلامي.

وتقدم سهم أرامكس للخدمات اللوجيستية 2.4 بالمئة بعد أن استحوذت الشركة القابضة (إيه.دي.كيو) المدعومة من حكومة أبوظبي على حصة 22 بالمئة من الشركة.

وارتفع مؤشر بورصة أبوظبي 0.1 بالمئة بدعم من ارتفاع سهم مجموعة الإمارات للاتصالات (اتصالات) 1.3

بالمئة.

وكشف إشعار اطلعت عليها رويترز ومصادر مطلعة أن شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) ستخفض إمدادات النفط إلى المشترين بعقود محددة الأجل بنسبة 25 بالمئة في نوفمبر تشرين الثاني في إطار التزامها باتفاق أوبك+.

وتقدم مؤشر البحرين 1.2 بالمئة، ليواصل مكاسب حققها في الجلسة السابقة، بعد أن وقع البلد الخليجي اتفاقات بجانب الإمارات يوم الثلاثاء لتأسيس علاقات رسمية مع إسرائيل.

وخارج الخليج، تراجع المؤشر المصري الرئيسي 0.3 بالمئة إذ تأثر بفعل انخفاض سهم البنك التجاري الدولي، أكبر بنك مدرج في البورصة، 0.9 بالمئة.



أقرا الخبر من المصدر

SHARE