اشترك لتصلك أهم الأخبار

كشف محرم هلال، رئيس الاتحاد العام لجمعيات المستثمرين، عن توجه الاتحاد لزيادة الاستثمارات المصرية، في السوق الأفريقي، خلال الفترة المقبلة، مؤكدا أنه سيتم اجتماع للاتحاد مع الحكومةأ خلال الأسبوعين المقبلين لبحث هذا الأمر.

وأكد محرم، في تصريحات لـ«المصري اليوم»، أن الاتحاد يعمل منذ فترة على دراسة السوق الأفريقي، للوقوف على مدى احتياجات تلك الأسواق، والعمل على تلبية تلك الاحتياجات، وأن باكورة هذا الأمر سيكون افتتاح مصنع للغاز الطبيعى في تنزانيا، على أن يتبعه العديد من المشروعات طبقًا لاحتياج السوق في تلك الدول.

وقال محرم، إن الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء، يدرك جيدا أهمية الاقتصاد، مشيدًا بخطة الحكومة الاقتصادية، وإنه خلال الاجتماع المرتقب خلال الأسبوعين المقبلين، سيتم بحث تسهيل إجراءات دخول المستثمرين المصريين في السوق الأفريقي، وما ستقدمه الحكومة للمستثمرين المصريين لتحفيزهم للاستثمار في تلك الدول.

ونوه إلى أن السوق الأفريقي سوق بكر، ويستوعب المنتجات المصرية، بكميات كبيرة، ونسعى لإعادة مصر لدورها الطبيعى في أفريقيا، في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، الذي يولى أهمية كبرى لدول القارة الأفريقية، بعد أن كانت تراجعت العلاقات في العهود السابقة.

وأشاد محرم بخطة التحول الرقمى، مؤكدا أن الأمر يحتاج مزيدا من الجهد وتوفير شبكة إنترنت ضخمة على مستوى الجمهورية، وتوفير كافة الإمكانيات لتسهيل عملية التحول الرقمى، مضيفا أن تلك المنظومة تعمل على ضبط السوق، والقضاء على التهرب الضريبى، وإدخال المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغير في الاقتصاد الرسمي.

وأكد أن هناك التزاما شديدا في المصانع بأقصى درجات الإجراءات الاحترازية، للوقاية من فيروس كورونا، ولكن عمال المصانع بمجرد خروجهم من المصنع لا يلتزمون بأى إجراءات احترازية، كأغلب المصريين، «الناس نسيت إن فيه كورونا».

وناشد محرم الشعب المصرى ضرورة توخى الحذر، خاصة مع دخول العالم الموجة الثانية من الفيروس، وأن دول عظمى تدهورت فيها الأوضاع، وأعلنت عدم قدرتها على مواجهة آثار كورونا، بالإضافة لفرضها حظر التجوال مرة أخرى، متمنيًا الالتزام حتى لا نواجه مصير تلك الدول خلال الفترة المقبلة.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    105,159

  • تعافي

    98,089

  • وفيات

    6,099



أقرا الخبر من المصدر

SHARE