ارتفعت البورصات الأوروبية بنهاية التعاملات اليوم الأربعاء، مع تراجع بورصة لندن حيثت هبط مؤشر “فوتسي” البريطاني وحيداً.

وارتفعت أسهم شركات الاتصالات بنحو 1.1 بالمائة، لتقود مكاسب البورصات الأوروبية.

ويتابع المستثمرون الأسواق الأوروبية تطورات فيروس كورونا، حيث تتطلع الحكومات إلى تسريع أو الحفاظ على الزخم الجيد في حملات التطعيم ضد فيروس كورونا، في غضون ذلك، تم تمديد الإغلاق في ألمانيا وهولندا.

وكشفت بيانات اقتصادية عن ارتفاع الإنتاج الصناعي في منطقة اليورو بأكثر من التوقعات خلال نوفمبر.

وفي ختام الجلسة، ارتفع مؤشر “ستوكس 600” بنحو 0.1 بالمائة إلى 409.07 نقطة، في حين تراجع “فوتسي” البريطاني بنسبة 0.1 بالمائة إلى 6745.5 نقطة.

فيما ارتفع المؤشر الألماني “داكس” بنحو 0.1 بالمائة ليسجل 13939.7 نقطة، وصعد “كاك” الفرنسي بنسبة 0.2 بالمائة إلى 5662.6 نقطة.



أقرا الخبر من المصدر

SHARE