انهت البورصات الأوروبية بنهاية التعاملات اليوم الخميس، مع ترقب خطة التحفيز الأمريكية من قبل الرئيس جو بايدن.

وارتفعت أسهم السفر والترفيه بنحو 1.9 بالمائة، لتقود مكاسب البورصات الأوروبية.

ويراقب المستثمرون المعركة المستمرة مع ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا، ومع ذلك، فإن إطلاق التطعيمات في جميع أنحاء القارة قد رفع الآمال بشأن اقتراب الوباء.

ولا يزال الاضطراب السياسي في الولايات المتحدة محط التركيز بعد أن صوت أعضاء مجلس النواب لعزل الرئيس دونالد ترامب للمرة الثانية، حيث اتهمته أغلبية من الحزبين بالتحريض على أعمال شغب في مبنى الكابيتول الأمريكي الأسبوع الماضي.

وفي ختام الجلسة، ارتفع مؤشر “ستوكس 600” بنحو 0.7 بالمائة إلى 412 نقطة، كما صعد “فوتسي” البريطاني بنسبة 0.8 بالمائة إلى 6801.9 نقطة.

فيما ارتفع المؤشر الألماني “داكس” بنحو 0.3 بالمائة ليسجل 13988.7 نقطة، وصعد “كاك” الفرنسي بنسبة مماثلة  إلى 5681.1 نقطة.



أقرا الخبر من المصدر

SHARE